الاهتمام بالسنة النبوية والحرص على العمل بها

اذهب الى الأسفل

الاهتمام بالسنة النبوية والحرص على العمل بها

مُساهمة من طرف siham في السبت مايو 10, 2008 6:40 am

في الحقيقة أخوتي الأفآضل ..السنن التي سنذكرها إن شآء الله ليس للحفظ أو القرآءة فقط..إنما للدرآسة والعمل بها المتوآصل..

والإقترآح هنا..هو أن يأخذ الوآحد منكم بسنة..ثم يجعل نفسه رآعيا لسنة حبيبنا محمد صلى الله عليه وآله وسلم مثلافي الأكل والشرب باليمين..بمعنى أنك تنشر هذه السنة بين من تعرف ومن لم تعرف..وإذا رأيتَ شخصا يشرب أو يأكل بالشمآل ..أن تنبهه بسيآسة الدآعية الحذق..إلى استخذآم اليمين..وأن تحتسب الأجر في ذلك احتسآبا..يسآعدك تحمل هم الدعوة ..

وإحيآء سنن مآتت أو تكآد..فموت السنن واندثارها وجهل الناس بها علامة على ظهور البدع وانتشارها..قال ابن عباس رضي الله عنه):ما يأتي على الناس من عام إلا أحدثوا فيه بدعة.. وأماتوا سنة حتى تحيا البدع وتموت السنن( ..والله المستعآن..

نشرا للسنة وقمعا للبدعة.. ندعو كل أخ وأخت مسلم محب لرسوله صلى الله عليه وآله وسلم أن يشاركنا في إحياء السنن النبوية الصحيحة التي هجرها الناس في هذا الزمان حتى صارت غريبة وسط أهلها .. بجمع ما تستطيع من السنن الثابتة عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وتعليمها لغيره ونشرها بكل وسيلة مستطاعة..عسى أن يصدق فينا قول النبي صلى الله عليه وآله وسلم:" إن الإسلام بدأ غريبا وسيعود غريبا كما بدأ فطوبى للغرباء قيل :من هم يارسول الله؟ قال: الذين يصلحون إذا فسد الناس "...
جعلنا الله وإياكم من المحبين المتبعين لرسوله صلى الله عليه وآله وسلم.
وصلّى الله على محمد وعلى آله وصحبه وسلّم
================================


[b]من السنن
المهجورة:

التيمن:


تعريفه لغة: جاء في [ مختار الصحاح ] أيمن الرجل ويمن ويامن .. إذا أتى اليمين وكذلك إذا أخذ في سيره يميناً ..يقال يامن يا فلان بأصحابك، أي خذ بهم يمنة ولا تقل تيامن

.
اصطلاحاً: قال ابن الأثير: التيمن: الابتداء في الأفعال باليد اليمنى والرجل اليمنى والجانب الأيمن .
وقال ابن حجر: قال النووي قاعدة الشرع المستمرة استحباب البداءة باليمين في كل ما كان من باب التكريم والتزيين وما كان بضدها استحب التياسر

الآيات الواردة في التيمن :
) يَوْمَ نَدْعُو كُلَّ أُنَاسٍ بِإِمَامِهِمْ فَمَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِيَمِينِهِ فَأُولَئِكَ يَقْرَأُونَ كِتَابَهُمْ وَلا يُظْلَمُونَ فَتِيلاً(الإسراء:71

(وَنَادَيْنَاهُ مِنْ جَانِبِ الطُّورِ الْأَيْمَنِ وَقَرَّبْنَاهُ نَجِيّاً) مريم:52
الأحاديث الواردة في التيمن :
عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: ( إذا انتعل أحدكم فليبدأ باليمين وإذا نزع فليبدأ بالشمال ليكن اليمنى أولهما تنعل وآخرهما تنزع ) أخرجه البخاري .
وعن ابن عمر أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: ( إذا أكل أحدكم فليأكل بيمينه، وإذا شرب فليشرب بيمينه، فإن الشيطان يأكل بشماله، ويشرب بشماله ) أخرجه مسلم .
وعن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي -صلى الله عليه وسلم- في قوله تعالى : ( يَوْمَ نَدْعُو كُلَّ أُنَاسٍ بِإِمَامِهِمْ ) قال: ( يدعى أحدهم فيعطى كتابه بيمينه، ويمد له في جسمه ستون ذراعاً، ويبيض وجهه، ويجعل على رأسه تاج من لؤلؤ يتلألأ، فينطلق إلى أصحابه فيرونه من بعيد فيقولون: اللهم ائتنا بهذا وبارك لنا في هذا، حتى يأتيهم فيقول: ابشروا لكل رجلٍ منكم مثل هذا ) . أخرجه الترمذي وقال: (هذا حديث حسن غريب(

المثل التطبيقي من حياة الرسول -صلى الله عليه وسلم- في التيمن

عن عائشة قالت: ( كان رسول الله -صلى الله عليه وسلم- إذا اغتسل بدأ بيمينه فصب عليها من الماء فغسلها، ثم صب الماء على الأذى الذي به بيمينه وغسل بشماله، حتى إذا فرغ من ذلك صب على رأسه ) . أخرجه البخاري ومسلم .
عن عائشة قالت: ( كان النبي -صلى الله عليه وسلم- يحب التيمن ما استطاع في شأنه كله في طهوره وترجله وتنعله) أخرجه البخاري ومسلم .
فوائد التيمن :
1-أنه من أدلة الإيمان وحسن الإذعان
2_أن فيه القوة والبركة .
3- أنه من حسن الاتباع .
4- أنه من شعائر الإسلام .
5- فيه مخالفة لأهل الشرك، إذ أن شعارهم استعمال الشمال، وكذا مخالفة الشيطان .
6- فيه مرضاة الرب ومحبة النبي -صلى الله عليه وسلم- .

ومن السنة التيمن:
1- عند دخول المسجد: البدء بالرجل اليمنى، وعند الخروج البدء بالرجل اليسرى .
2- في الوضوء: في غسل اليدين أو الرجلين .
3- في التنعل .
4- البدء في الغسل بالشق الأيمن .
5- استحباب الصلاة عن يمين الإمام وفي ميمنة المسجد عند تساوي الطرفين .
6- في الأكل والشرب .
7- أن يعطي الإنسان الإناء – عند شربه منه – من يجلس عن يمينه حتى ولو كان الجالس الذي عن يساره أعلى منزلة ، أو أكبر سناً .
الدعاء بعد الأذان مباشرة

- عن عبد الله بن عمرو رضي الله عنه إن رجلاً قال: يا رسول الله صلى الله عليه وسلم إن المؤذنين يفضلوننا ؟! فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " قل كما يقولون فإذا انتهيت فسل تعطه ". قال الألباني رحمه الله: حسن صحيح، صحيح سنن أبى داود

الصلاة بين المغرب و العشاء

- عن حذيفة-رضي الله عنه- قال:"أتيت النبي صلى الله عليه و سلم فصليت معه المغرب فصلى إلى العشاء" صحيح الترغيب و الترهيب حديث رقم: 590
- قال المنذري في الترغيب و الترهيب ( رواه النسائي بإسنادٍ جيدٍ)، و صححه الألباني - رحمه الله - في صحيح الترغيب و الترهيب حديث رقم590 ، و يراجع سلسلة الأحاديث الصحيحة 796 .
المحبة لله و الرسول
لاتنسوني من الدعاء
يتبع .
[/b]
avatar
siham

المساهمات : 16
تاريخ التسجيل : 08/04/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى